ولايتي : نتوقع من السيد ماكرون أن لا يعوّل على نصائح ترامب ويتخذ مواقف أكثر حزما حول الاتفاق النووي

22:30:36 - 1396/11/23
b

طهران/ خبرفوري// قال الأمين العام للمجمع العالمي للصحوة الاسلامية علي أكبر ولايتي خلال اللقاء مع وفد فرنسي،"نتوقع من السيد ماكرون أن يتخذ مواقف أكثر حزما فيما خص الاتفاق النووي وان لا أن يعمد بتوصيات من ترامب الى عقد اجتماعات مع ألمانيا وبريطانيا من أجل إصلاح الاتفاق"؛ مشددا على ان إيران لا تأخذ إذنا من أحد في مجال قدراتها الدفاعية والصّاروخية.


الأمين العام للمجمع العالمي للصحوة الاسلامية علي أكبر ولايتي التقى ضيوفا أجانب بينهم وفد فرنسي برئاسة "جاك هوغارد" وذلك على هامش زيارتهم للجمهورية الاسلامية والمشاركة في احتفالات عشرة الفجر المباركة وذكرى انتصار الثورة الاسلامية الـ 39.

ونوّه ولايتي خلال هذا اللقاء الى العلاقات التي تجمع إيران بفرنسا، مصرحا : "نحن نعرف فرنسا من خلال الجنرال ديغول، ولذا نتوقع أن تكون فرنسا مقدامة في الحرية في أوروبا استنادا الى المفاهيم الثورية التي أسسها قائد الثورة الفرنسية ديغول.

وأكّد على ضرورة تعزيز العلاقات بين فرنسا وإيران؛ مردفا بقوله : نتوقع من السيد ماكرون أن يتخذ مواقف أكثر حزما فيما خص الاتفاق النووي لا أن يعمد بتوصيات من ترامب الى عقد اجتماعات مع ألمانيا وبريطانيا من أجل إصلاح الاتفاق النووي.

ونوّه ولايتي إلى عدم إمكانية إضافة كلمة واحدة أو إنقاص أخرى من الاتفاق النووي، مضيفا: إذا ما تغيّرت المواقف الفرنسية استجابة لضغوط ترامب وتوصياته يدل على أن الإدارة الفرنسية المستقلة تواجه خللا ما.

المصدر: تسنیم

إجمالي عدد التعليقات: 0

اترك ردا

تابعونا علی ...