إيران لن تسخر أسلحتها لقتل المدنيين العزل كأمريكا

13:21:46 - 1399/07/30
b

طهران // خبرفوری: أكد المتحدث بأسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، أن إيران لن تسعى لبيع أسلحة تفتك بالمدنيين العزل كأمريكا، مؤكدا أن أي محاولة لفرض قرارات أحادية الجانب تنتهك القانون الدولي محكوم عليها بالفشل.

وقال خطيب زاده في مقابلة خاصة مع وكالة "سبوتنيك"، اليوم الأربعاء: "لن تكون إيران مثل بعض الدول كالولايات المتحدة التي يسعى رئيسها إلى بيع أسلحة فتاكة لقتل المدنيين العزل كما يحدث في اليمن ويتنافس مع الآخرين منافسة تجارية في هذا الموضوع".

وأضاف: "النظام الأمريكي يسعى إلى التستر على إخفاقاته المشينة في الساحة الدبلوماسية بعد فشله في إعادة تفعيل القرارات السابقة التي انتهت عقب الاتفاق النووي وقرار مجلس الأمن رقم 2231"، مؤكدا أن "أي محاولة أمريكية لفرض قرارات أحادية الجانب تنتهك القانون الدولي محكوم عليها بالفشل".

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد قال يوم الأحد الماضي: "إن بيع الأسلحة لإيران ينتهك قرارات الأمم المتحدة وسيؤدي إلى عقوبات، بعدما أعلنت طهران إنتها الحظر الأممي على تجارة الأسلحة معها".

بدورها إيران، أعلنت انتهاء جميع قيود حظر التسلح وما يتعلق بها من تدابير وخدمات مالية عليها، لتكون قادرة بدءا من اليوم على توفير أي أسلحة ومعدات لازمة من أي مصدر كان ومن دون أي قيود قانونية.

وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، يوم الاثنين، فرض عقوبات ذات صلة بإيران، على 5 شركات شحن في هونغ كونغ ومجموعة استثمار صينية، وعلى 18 بنكا إيرانيا، بقصد استهداف القطاع المالي لطهران.

وشهدت العلاقات الأمريكية الإيرانية توترا متزايدا، بعد انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من الاتفاق النووي الذي وقع، عام 2015 مع طهران، وفرض الولايات المتحدة عقوبات مشددة على الجمهورية الإسلامية شملت قطاع النفط والغاز والأدوية والمواد الغذائية والطيران والتجارة مع الدول الأخرى.

كما تعهد مسؤولون أمريكيون على رأسهم وزير الخارجية مايك بومبيو، في مناسبات عدة، بأنه لن يسمح لإيران باستيراد الأسلحة، حتى لو تم رفع الحظر المفروض عليها من الأمم المتحدة.

انتهی//

إجمالي عدد التعليقات: 0

اترك ردا

تابعونا علی ...
صوره الیوم
القدس فی رمضان
القدس فی رمضان