روحاني: خروج أمريكا من الاتفاق النووي كان خلافًا للأخلاق، العرف والمقررات الدّولية

14:39:40 - 1397/02/23
b

طهران/ خبرفوري// اعتبر رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حجة الإسلام حسن روحاني أن خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي كان خلافًا للأعراف والمقررات الدّولية مشيرًا إلى أن التّعامل البنّاء مع العالم هو أساس سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية.


رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حجة الإسلام حسن روحاني وخلال اجتماع للجان المشتركة بين إيران وسيرلنكا شدد على ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين في كافة المجالات وخصوصا التّعاون التّجاري والاقتصادي المشترك، وقال: "الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدّة لتعزيز تعاونها مع دولة سيرلنكا الصّديقة في كافة المجالات".

وأشار روحاني كذلك إلى العلاقات والتعاون الجيد بين إيران وسيرلنكا في المنظّمات والمحافل الدّوليّة، وقال: "أساس سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في علاقتها الخارجية مبنية على السلام، الأمن والتّعامل البنّاء مع العالم".

واعتبر رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن توصّل الجمهورية الإسلامية الإيرانية الى الاتفاق النووي أثبت أنها بلد تريد السلام والاستقرار في العالم، مضيفًا: "نشاهد اليوم كيف أن 5 دول من أوروبا والمجتمع الدّولي تشدّد على ضرورة تنفيذا الاتفاق النووي وتصرّ على استمراره والحفاظ عليه".

المصدر: تسنيم

إجمالي عدد التعليقات: 0

اترك ردا

تابعونا علی ...
صوره الیوم
القدس فی رمضان
القدس فی رمضان